العقل الحديث وتجلّيات الوعيفرويد وميثولوجيا الحرب والتلذذ بالدمار (2من 2)العلمانية بين الكفر والإيمانشعر شعراء المسيحية في العصر الجاهليوزير الوحدة العاشق كوردي،غادر للعيش في كهف منذ 34 عاماً بسبب قصة حب جنونيةدعما لاستفتاء اقليم كوردستان من اجل الاستقلال.. اتحاد ادباء دهوك في امسية شعرية لمناسبة الذكرى 46 لتأسيسه .. يقيم الاتحاد ندوات وأمسيات شعرية مستمرة وملتقيات أدبية وثقافية لاقت اصداء واسعةحلم مستباحأفضل 6 سجون في العالمأشهر حوادث الطيران التاريخيةصياد ينشر صورة لكائن عجيب تلقى تفاعلا كبيراعارضة أزياء خطفوها لبيعها 'جنسياً' بالمزاد تظهر أخيرا وتتحدث !هنا اختفت مراهقة سعودية حينما كانت تمضي عطلة مع أسرتها !'الطفل المعجزة' ولد بنصف قلب .. ونجا من الموت بمعجزة!صور من داخل أكبر مدينة ملاهي في العالمعادات ملكية ستحصل بعد وفاة زوج الملكة إليزابيث .. رقم 2 ستفاجئكموضعوه في تابوت وأغلقوه عليه وهدّدوا بحرقه وإلقاء ثعبان داخله!هذا هو رأي مفتي عام سلطنة عُمان في تفتيش الزوج لهاتف زوجته أو العكس!لص تنكر في 'هيئة شبح' لسرقة مبنى!عجوز سبعينية بوساطة نصائحها عن المكياج تصل للشهرة !!الشقيقة الثالثة لـ بيلا وجيجي حديد أجمل منهما؟ .. بالصور


 

منشورات الكاتب: عمار العامري

لدى الكاتب 4 مقالة

هموم البلاد .. أمن بغداد مسؤولية من؟؟

كانت تبكي ودموعها تنهمر من عينيها، حزنا وكمدا على فلذت كبدها، فهي قد عانت أشد المعاناة من اجل تربيته والسهر عليه وانتظاره يوما بعد اخر فهو وليدها الذي جاء بعد أربع شقيقات وقد كبر الفتى واشتد عوده وأخذ يسافر بين الحين والآخر الى البلدات القريبة من مدينته وحين يعود الى البيت تسأله الام أين كنت ياوليدي ،فيجيبها بانه كان مع أصدقائه ومحبيه فيطمئن قلب والدته، ولكنها في نفس الوقت كان قلبها يحدثها بان...تكملة الخبر

عمار العامري

العدد والتاريخ: 7308 ، 2017-02-26

الفساد إرهاب أخطر من النازية
عمار العامري
يعُد الإرهاب أكثر خطورة من النازية والفاشية، التي تجسدت على شكل دول وجيوش واضحة؛ يمكن محاربتها فكرياً وعسكرياً، ولكن الفساد يصنف اخطر من الإرهاب, أن لم يفوقه بالخطورة, والفساد بوصفه شبحاً يكون أكثر دهاء, ومخاتلة يصعب تشخيصها، ويتحرك بأمكنة لا يمكن إعاقته بشكل مجسد؛ بتخفيه وتنكره برداء الوطنية, ومطالب الشعب!!. ثمة عوامل عديدة تجمع بين الفساد والإرهاب؛ تجعل من الحقائق صور للترابط بين...تكملة الخبر

عمار العامري

العدد والتاريخ: 7279 ، 2017-01-16

التنافس السياسي وغياب الثوابت الوطنية
عمار العامري
إن الرسالات الإنسانية؛ تعد نفسها صاحبة فكر وثقافة وعقيدة, وتحاول تغذية المجتمع بما تملك من قيم ومبادئ, لتضع أهدافها وغاياتها, بين ايدي المتأثرين بأطروحاتها, هذه الحقيقة بدأت تتضاءل في عراق متعدد الأحزاب والتيارات, فلم تكن هناك ثمة أهداف ومبادئ لدى أصحاب الرسالات, ألا من احتفظ بتاريخ يغفوا على ماضٍ مجيد. أصحاب الرسالات بعيدون عن تاريخهم ودماء رجالاتهم, الذين أسسوا لتلك العناوين...تكملة الخبر

عمار العامري

العدد والتاريخ: 7277 ، 2017-01-12

مستقبل العراق أمام ثلاثة خيارات
عمار العامري
ما بعد مرحلة داعش الارهابي في العراق, وتحرير الموصل أخر قلاع الإرهاب, وبزوغ فجر جديد, سيصبح مستقبل العراق على مفترق ثلاثة خيارات, ليس لأنه اختار ذلك! ولكن ما بعد 2003 لم يستقر له حال بين؛ فساد الدولة العميقة, وشبح العصابات الإجرامية, والحرب الناعمة سلاح الانهزاميين, ما جعل الشعب يفتقد للاختيار الأمثل. خلال السنوات الماضية من عمر العراق الجديد, طرحت عدة مشاريع إستراتيجية, ترسم...تكملة الخبر

عمار العامري

العدد والتاريخ: 7259 ، 2016-12-18

تم تصميم الموقع من قبل شركة الوصول لتكنلوجيا المعلومات