الأمم المتحدة: ما يقرب من 400 ألف عراقي محاصرون غربي الموصلعشرات المحامين يعتصمون امام مقر نقابتهم للمطالبة بانتخابات مبكرةالطاقة النيابية تتهم الكهرباء بعدم الوضوح في مشروع استثمار الجبايةسفير فرنسا في العراق الاتحادي يزور محافظ بغدادالصدر من ساحة التحرير: لا نخــــاف مـن التهديـــد بالقــتلالقانونية البرلمانية: نجهل سبب عدم ادراج قانون عمل المفتشين للتصويترئاسة إقليم كوردستان تدين الهجوم الإرهابي على العاصمة البريطانية لندن الذي استهدف حياة المواطنينتقرير .. استدعت سفيرة بريطانيا لديها تونس تحتج على قرار حظر الحواسيب والاجهزة اللوحية ضمن الأمتعة الشخصيةواشنطن تفرض عقوبات تستهدف الإمارات وسوريا وإيران والصين وكوريا الشماليةأردوغان: سأعدكم نازيين طالما تعدونني ديكتاتورا!مزاعم فساد تطارد زوجة رئيس الوزراء اليابانيشهود: مقتل 50 شخصا على يد عصابات مسلحة في إفريقيا الوسطىافغانستان .. صد هجومبنغلاديش .. هجوم انتحاريايران .. تصادم سياراتتركيا .. غرق مهاجرينترامب يمدد العقوبات على جنوبي السودان لعام آخراولاند: مزاعم فيون كاذبةالتخطيط لما بعد نضوب النفطابعاد زيارة العبادي الى واشنطن


ذاكرة

نقطــة ضــوء .. شخصيات في الذاكرة .. مريدي .. شهرة من غير قصد
كثيرة هي الاسماء التي دخلت التاريخ من دون ان يكون لها راي او جهد او مؤهلات، والحديث عن هؤلاء تراهم كانوا يناضلون من اجل حياتهم فمات بعضهم من دون ان يعرف بان اسمه سيبقى ثابتاً في موقعه بعد رحيله من دون ان يسهم احد من ذويه في تثبيت ذلك. والجغرافية العربية والاسلامية مليئة بمثل هذه الاسماء عن اناس بسطاء طيبين كانوا يسعون للحصول على لقمة العيش. او عمل صالح، وربما قام بفعل استنكره الناس وبقي في...تكملة الخبر

بقلم: محمد جاسم العبيدي

العدد والتاريخ: 7325 ، 2017-03-21

اسطوانات جقماقجي .. فتحي جقماقجي .. مصلّح الاسلحة الذي اصبح صاحب اول مؤسسة فنية لتسجيل الاغاني
إعداد  / إيمان البستاني
لم يدر في خلد المرحوم الحاج فتحي جقماقجي ان هوايته في جمع اسطوانات الغناء المتداولة بشكل محدود آنذاك، ستصبح في يوم ما واحدة من أهم مصادر التراث الموسيقي والغنائي العراقي، فلم يكن الشاب فتحي موسيقيا أو مطربا، بل مجرد مصلح أسلحة لا تعدو عن كونها بنادق بدائية قديمة مصنوعة في اسطنبول كان يستخدمها الجيش العثماني آنذاك، وقد سعى لإمتلاك احد (الكرامافونات) التي تعمل بالكوك...تكملة الخبر

بقلم: ايمان البستاني

العدد والتاريخ: 7325 ، 2017-03-21

الجهل والخوف في بغداد القديمة وتوصيفات الشخصيات البغدادية الغريبة .. الشقاوات انموذجا
اعداد / جواد البياتي
مرت بغداد في بداية القرن الماضي واواخر ماقبله بظروف احتلال عثماني قاس ، حيث التقى جهل العثمانيين بجهل الاهالي ، ففي الالوية " المحافظات " فكانت تلك السلطات تحتاج الى بعض الشخصيات التي تساعدها على استتباب الامن في بغداد وبقية انحاء العراق . فكان شيوخ العشائر وبعض الشخصيات المتنفذة في المجتمعات الجاهلة كالسيد ورجل الدين هم اقرب الناس الى السلطة للسيطرة الى الوضع الامني العام...تكملة الخبر

بقلم: جواد البياتي

العدد والتاريخ: 7325 ، 2017-03-21

محلة العلوازية ، محلة الباشوات
اعداد :عادل محمد علي
ليست الصرافية مكاناً للتسلية فقط بل تضم الشيء الكثير من تأريخ العراق الحديث والتراث البغدادي الاصيل . فمما ورد ذكره عن الصرافية في كتاب  : بغداد كما عرفتها .. شذرات من ذكريات ، لأمين المميز " إن الجيش العراقي حين تأسس سنة 1921 م والذي كنا نسميه محلياً ( عسكر الشريف ) تدرب فوجه الثاني  في الصرافية وكان مقره الكرنتينة   اما الفوج الاول الذي سمي باسم ( فوج...تكملة الخبر

متابعة - التآخي

العدد والتاريخ: 7325 ، 2017-03-21

نقطــة ضــوء .. محلة سيد عبد الله

في الوقت الذي كانت فيه حشود الزائرين تتوجه الى مدينة الكاظمية المقدسة، لاحياء ذكرى استشهاد الامام موسى بن جعفر عليه السلام، كان هناك اخرون يتوجهون صوب قبر أحد أحفاد الإمام علي بن ابي طالب (عليه السلام)، وسط منطقة الفضل في محلة سميت باسمه وهي (محلة سيد عبد الله)، بالتأكيد فإن المار في منطقة الفضل سيعطر أنفاسه بروائح مشويات المطاعم المنتشرة في شوارعها وأزقتها، ولعل اهم مايميز الفضل هي شعبيتها...تكملة الخبر

بقلم: يوسف المحمداوي

العدد والتاريخ: 7315 ، 2017-03-07

الصفحات:           

تم تصميم الموقع من قبل شركة الوصول لتكنلوجيا المعلومات