المئات من سائقي الشاحنات يتظاهرون في بغداد للمطالبة بتغيير النظام الجمركيالأمن البرلمانية تقرر استدعاء قائد قوات حرس الحدود الاتحاديةوزير التربية يحذر من أزمة جديدة في توفير الكتب المدرسية العام المقبلبطريركية الكلدان تدعو المسيحيين في العالم للتبرع والمساعدة في اعمار سهل نينوىالجاف ترفض تشريع قانون خاص بانتخابات كركوكجون كيري للرئيس بارزاني: كنتم حليفاً قوياً وصديقا محل ثقة وسيبقى التحالف الأمريكي الكوردستاني قوياً وراسخاًالرئيس بارزاني: ان استشهاد شيفا تأكيد على دور ومكانة وتضحيات المرأة في مسيرة النضال والصمود والتنوير لشعب الاقليمرئيس إقليم كوردستان يصل إلى تركيا ويلتقي كبار المسؤولين لبحث ملفات متعددةتقرير .. دول تستبق تحركات المجرمين بلجيكا تستثمر اموالاً كبيرة في تعقب الإرهابيين باستعمال وسائل التواصل الاجتماعياتفاق روسي إيراني على خارطة طريق نوويةروحاني: قواتنا الأمنية لن تجدي نفعا إذا نشب صراع طائفي في إيرانميركل تبدي استعدادها للقاء ماكرون المرشح للانتخابات الرئاسية الفرنسيةبوادر أزمة جديدة بين تركيا واليونانافغانستان .. عمليات هجوميةالتشيك .. إجراءات أمنيةالمانيا .. سيارة تدهس اشخاصاامريكا .. انتهاك حظر تجاريترامب يدعو مؤيديه لتنظيم مظاهرة خاصة بهماولاند يحذر ترامبانتظروا، مَلَّت سَمَاعَهَا "صفرو"


ذاكرة

نقطــة ضــوء .. نزاهة موظف وتفهم مسؤول
طاهر يحيى محمد عگيلي الدهامشي . من مواليد سنة 1913 في مدينة تكريت ، فلقب بالتكريتي . أكمل دراسته الابتدائية فيها، أما دراسته المتوسطة فأتمها في بغداد فعين معلماً في بدء حياته ، ترك التعليم ودرس في الكلية العسكرية العراقية ببغداد بعد ذلك وتخرج فيها . حين كان الفريق (طاهر يحيى) رئيساً للوزراء ، عام 1964 ، أصدر أمراً تحريرياً بصرف مبلغ (50) ديناراً عن قيمة نثرية لمكتب رئيس الوزراء لتدارك نفقات...تكملة الخبر

بقلم: طه الفياض

العدد والتاريخ: 7305 ، 2017-02-21

الامانة الحمراء .. وبغداد ، وحكاية العشق المتبادل
اعداد / جواد البياتي
بعد النقل على الدواب ، ظهرت في عام 1889 - 1890 نوع من عربات الخشب التي يجرها اثنان من الخيول وخصصت لنقل الركاب بين بغداد والكاظمية وقد بقيت هذه العربات واسطة النقل الوحيدة في بغداد إضافة للدواب ولم ير سكان بغداد الباصات (البسّ) وهي اقتباس من الكلمة الانكليزية(bus) إلا بداية الثلاثينيات وكانت أبدانها مصنوعة محليا من الخشب تركب على اجسام السيارات المستوردة مثل فورد وشوفرليت...تكملة الخبر

بقلم: جواد البياتي

العدد والتاريخ: 7305 ، 2017-02-21

من التراث البغدادي الاصيل .. شــيء عن الاعظمـــة ومحــلاتهـــا القـديمـة
ليث البغدادي
رأيته يجلس امام حانوته الصغير في منطقة رأس الحواش، يبيع ما يصل اليه من الصحف فضلاً عن بعض المجلات القديمة والقرطاسية، كان يطقطق حبات مسبحته ذات اللون الأصفر الباهت ويتطلع الى الشارع الذي يكاد يسوده السكون ويقتله الفراغ من خلال نظاراته السميكة، قليلون جداً هم السابلة وخافتة هي الأصوات في الطرقات.. لم تكن الاعظمية يوماً هكذا، ويقيناً انها لم تبق هكذا، اقتربت منه وألقيت عليه التحية...تكملة الخبر

بقلم: ليث البغدادي

العدد والتاريخ: 7305 ، 2017-02-21

من التراث البغدادي .. الجميل أمي وجعفر والزعيم
حسن الخفاجي
لا اعرف سر عصبية المرحوم والدي،عندما كنا ننتقل من بيت لآخر. كانت المرحومة والدتي تهرع لتحتضن صورة كبيرة للإمام علي (ع) لتحافظ عليها من الكسر خلال عملية الانتقال من بيت لآخر ومن مكان لآخر داخل البيوت .كان والدي يصرخ بها: (انتي اركضي بس على الصورة) امتد بنا الزمن وكبرنا، وكشفت الصدفة سر أمي ، ففي عام 1969ضربت كرة رماها أخي الصغير زجاج الصورة وكسرته لنكتشف سر أمي، حيث كانت أمي تحتفظ...تكملة الخبر

بقلم: حسن الخفاجي

العدد والتاريخ: 7305 ، 2017-02-21

نقطــة ضــوء .. اعدام اول جندي هارب

في بداية شهر آب من سنة 1914 ومع نشوب الحرب العالمية الأولى أعلن النفير العام أو سفر برلك كما كان يطلق عليها بالتركية . وقد تحولت لفظة ( سفر بر لك) التركية على لسان الناس في بغداد إلى (سفر علـّك) أي حرب الهرب . كان عدد الفارين من التجنيد الذي تم فرضه من قبل الدولة العثمانية يزداد يوما بعد يوم وفي أواخر شهر شباط من عام  1915 ، وجرى في بغداد أول إعدام لاحد الفارين من أداء الخدمة العسكرية وكان...تكملة الخبر

متابعة - التآخي

العدد والتاريخ: 7300 ، 2017-02-14

الصفحات:           

تم تصميم الموقع من قبل شركة الوصول لتكنلوجيا المعلومات