الأمم المتحدة: ما يقرب من 400 ألف عراقي محاصرون غربي الموصلعشرات المحامين يعتصمون امام مقر نقابتهم للمطالبة بانتخابات مبكرةالطاقة النيابية تتهم الكهرباء بعدم الوضوح في مشروع استثمار الجبايةسفير فرنسا في العراق الاتحادي يزور محافظ بغدادالصدر من ساحة التحرير: لا نخــــاف مـن التهديـــد بالقــتلالقانونية البرلمانية: نجهل سبب عدم ادراج قانون عمل المفتشين للتصويترئاسة إقليم كوردستان تدين الهجوم الإرهابي على العاصمة البريطانية لندن الذي استهدف حياة المواطنينتقرير .. استدعت سفيرة بريطانيا لديها تونس تحتج على قرار حظر الحواسيب والاجهزة اللوحية ضمن الأمتعة الشخصيةواشنطن تفرض عقوبات تستهدف الإمارات وسوريا وإيران والصين وكوريا الشماليةأردوغان: سأعدكم نازيين طالما تعدونني ديكتاتورا!مزاعم فساد تطارد زوجة رئيس الوزراء اليابانيشهود: مقتل 50 شخصا على يد عصابات مسلحة في إفريقيا الوسطىافغانستان .. صد هجومبنغلاديش .. هجوم انتحاريايران .. تصادم سياراتتركيا .. غرق مهاجرينترامب يمدد العقوبات على جنوبي السودان لعام آخراولاند: مزاعم فيون كاذبةالتخطيط لما بعد نضوب النفطابعاد زيارة العبادي الى واشنطن


تحقيقات

في ظل صمت حكومي .. الشوارع تضج من تجاوزات بعضهم ولا حياة لمن تنادي تعرض الشوارع الى دمار غير مسبوق بسبب ما يقوم به بعضهم من جريمة بحق المجتمع عبر تكديس المواد على الشارع وترك مخلفات العمل
تحقيق: اسعد عبدالله عبد علي
كامل سائق شاحنة (كيا حمل) يعيش على قوت يومه, كعادته كل صباح قرا المعوذات وايات الرزق وفتح الباب كي ينطلق من مرأب البيت نحو الرزق, فاذا به يتفاجأ ان جاره قد سد الشارع بالطابوق والاسمنت حيث احضر مواد انشائية لغرض البناء, انزعج كامل اغلق بابه وذهب لجاره يعاتبه على فعلته, لانه اليوم قد قطع رزقه وبقيت سيارته في المرأب, قال له جاره انه بناء ولا توجد طريقة بديلة الا ما فعل...تكملة الخبر

بقلم: اسعد عبد الله عبد علي

العدد والتاريخ: 7302 ، 2017-02-16

الحافلة .. صراع وإزعاج وتدخين وتحرش .. تحصل في الحافلة ااديث تتطور الى مشاحنات، بسبب غياب القانون الذي ينظم السلوك ويحفظ الحقوق
تحقيق: اسعد عبد الله عبد علي
عاد مفيد لبيته وهو ممزق القميص، بسبب شجار حصل داخل الباص! فالمسكين مفيد كان في حديث هادئ عن السياسة والأحزاب والتنافس، ثم تطور الحديث الى أسباب الفساد وضياع أموال العراق وتشخيص بعض الساسة، وهنا تطور الأمر الى شتائم وسباب بحسب الولاءات! ثم ضربات ورفسات بين المتناقشين داخل الباص، عندها تحول الباص لحلبة مصارعة بدل أن يكون واسطة للنقل. قصة تحصل أحيانا كانعكاس لما...تكملة الخبر

بقلم: اسعد عبد الله عبد علي

العدد والتاريخ: 7295 ، 2017-02-07

ما هي مؤشرات الخروقات الامنية الاخيرة؟ التفجيرات الاخيرة من السنك الى بغداد الجديدة مرورا بمدينة الصدر ثم الشعلة والكثير غيرها جعلت الشارع العراقي محبطا ومصابا بخيبة الامل
تحقيق: اسعد عبد الله عبد علي
عندما يخسر فريق كروي الكثير من المباريات, فان الاتهام الاول سيكون للمدرب, باعتبار ان الخسارات تعني فشله, فتتم اقالته, ويأتون بمدرب يملك خططا اكبر ويحاولون الاستفادة من تجربتهم المريرة, هكذا تجري الامور في عالم الكرة. اما عالم السياسة فيبدو ان الامر فيه مختلف فمهما فشل السياسي او المسؤول لكنه يبقى خالدا في كرسيه, لان ارادة المتنفذين في الدولة الاتحادية يريدون دوام...تكملة الخبر

بقلم: اسعد عبد الله عبد علي

العدد والتاريخ: 7277 ، 2017-01-12

المديرية العامة لشرطة كهرباء العراق الاتحادي .. شرطة الكهرباء ومنتسبوها جنود مجهولة تقدم خدماتها بصمت و تحمي خطوط نقل الطاقة الكهربائية في اقاصي البلاد
تحقيق: بهاء عبد الصاحب كريم
كثيرا منا عندما يتم توجيه  سؤال له عن الهيكل التنظيمي للقوات الامنية و العسكرية في العراق يجيب بسرعة كبيرة ان القوات الامنية في العراق تتكون من قوات وزارة الدفاع (الجيش و القوات الخاصة و سوات و القوة الجوية و البحرية و الدروع) و من قوات وزارة الداخلية (مغاوير الداخلية و الشرطة المحلية والنجدة و الشرطة العاملين في الجنسية و الجوازات و المؤسسات المدنية...تكملة الخبر

بقلم: بهاء عبد الصاحب كريم

العدد والتاريخ: 7266 ، 2016-12-27

مواطنون: موظفو الكهرباء يتواطؤن مع أصحاب المولدات الأهلية في جباية مبالغها
تحقيق: عبّاس آل مسافر
تنبه المواطن "ابو زهراء الموسوي" الى انقطاع الكهرباء الوطنية في منطقته الواقعة في جنوب مدينة الناصرية، ويبدأ هذا الانقطاع من يوم 5 من كل شهر الى 10ـ 12 منه ، وكان الامر طبيعيا في بادئ الامر لكن تكرار هذه الحالة من كل شهر ومنذ بدء فصل الخريف واستقرار التيار الكهربائي نسبيا من دون انقطاعات والتجهيز بالطاقة الكهربائية يصل الى ما يقرب من 18 ساعة يوميا، وفي هذه الايام لا يعير...تكملة الخبر

بقلم: عبّاس آل مسافر

العدد والتاريخ: 7261 ، 2016-12-20

الصفحات:           

تم تصميم الموقع من قبل شركة الوصول لتكنلوجيا المعلومات