العراق الاتحادي في المرتبة 87 بمؤشر الجوع العالميالمئات من منتسبي البتروكيمياويات في البصرة يتظاهرون ضد امانة مجلس الوزراء الاتحاديجون ماكين: الكورد شريك قديم ومحل اهتمام للولايات المتحدة الامريكيةالتحالف الدولي معلقاً على معركة كركوك: نحث الجانبين على تجنب التصعيدالسفارة الأمريكية في بغداد: ندعو جميع الأطراف إلى وقف العمل العسكري فوراً واستعادة الهدوءمحلل امني مقرب من حكومة بغداد: ماحدث بكركوك تم بالتنسيق بين بافل طالباني وقاسم سليمانيترامب: لا نحبذ نشوب صراع بين الكورد والحكومـــة الاتحــاديةوزارة البيشمركة تحمل القوات الاتحادية والحشد الشعبي مسؤولية الأحداث في كركوكممثلة حكومة كوردستان في واشنطن: برغم القتال لسنا في نقطة اللارجعةتقرير .. انقسام جديد يهدد السوق العقارية البريطانيةالاتحاد الأوربي يفرض عقوبات جديدة على بيونغ يانغماي في بروكسل لتحريك مفاوضات (بريكست)بيونغ يانغ: لا تفاوض على تفكيك ترسانتنا النووية في ظل (العداء) الأمريكيتيلرسون ينفي تعرضه (لإخصاء علني) من ترامب!افغانستان .. سيارة مفخخةكينا .. مقتل 33 شخصاًالبرتغال .. حرائق الغاباتلندن .. عملية طعنترامب: لم يكن هناك أي تواطؤ مع روسيا في حملتي الانتخابيةبوتين يوقع مرسوما بشأن فرض عقوبات على كوريا الشمالية


كـــــل خميس .. عقابيل إسلامية  
عدد القراءات: 556        المؤلف: عبد الهادي فنجان الساعدي        تاريخ النشر: الخميس 12-01-2017  
عبد الهادي فنجان الساعدي
"فنحن نعيش بالمنتج التكنولوجي لهذا العالم وبأعانات من هذا العالم في كل مجالات حياتنا من الألف الى الياء ، ويبذل العالم جهداً مشكوراً مأجوراً لأخراجنا مما نحن فيه من أسن وعفن بينما سادتنا المشايخ يحرصون على العداء لهذا العالم العاري الماجن ، لماذا لا يرون في هذا العالم سوى الأفخاذ العارية !!!
هل العيب في الفخذ العاري وسط منجزات كبرى هائلة أو في العين التي لاترى سوى الأفخاذ ؟ !! " سيد محمود القمني .
*********
أحداهن كانت ترتدي الأسود بشكل تام ينم عن التدين والحزن الشديد وهنا في العراق تمزج المرأة بين حزنها الخاص والحزن على سبايا الأئمة وخصوصاً مأثرة آل بيت النبوة في كربلاء .
فضلاً عن أرتدائها للسواد كانت تصلي بشكل مفرط وتصوم رمضان وكل ما أنزل الله وما لم ينزل من تعاليم في الصوم والصلاة ... وفي الوقت نفسه كانت تؤذي الآخرين لعدة مرات وكأنها لا تعلم بأن " المسلم من سلم الناس من يده ولسانه " بحسب الحديث النبوي الشريف .

تم تصميم الموقع من قبل شركة الوصول لتكنلوجيا المعلومات