تحديد ممثل الأمم المتحدة في مفاوضات أستاناأستراليا والصين وماليزيا تسأم من البحث عن الماليزية المفقودةدعوة ألمانية إلى إلغاء حلف الناتولوبان : ساعترف بالقرم جزءا من أراضي روسيانيجيريا .. هجوم انتحاريالمكسيك .. العثور على جثث مقطوعة الرأستركيا .. العثور على الصندوق الأسودامريكا .. مشاكل تقنيةبوتين يحذر ترامب من انقلاب محتمل ضده!السيسي: تعديل وزاري قريبا ولا أخشى عش "الدبابير"سكرتير الحزب الديمقراطي الكوردستاني : العلاقة بين أهل نينوى وشعب كوردستان علاقة تكامليةمجلس بعشيقة يوجه نداء لأهالي البلدة النازحين بالعودة اليهامجلس محافظة كركوك يقرر ايقاف تنفيذ قرارات تجديد العقود الزراعيةاتحاد البرلمانيين: مشاركة الرئيس بارزاني في دافوس لها اهميتهامنظمة سبارك تساعد الطلاب الجامعيين بالتنسيق مع ممثلية " ENKS" في إقليم كوردستانممثل حكومة اقليم كوردستان في بولونيا يشارك في لقاء دبلوماسي سنويانعقاد المؤتمر السنوي لمتابعة الخدمات الصحية لعام 2016 وتطويرها في اربيلرئيس اركان البيشمركة: كلام المالكي للتغطية على فشله وجرائمه ولا قيمة لهالنواب الكورد بالبرلمان الاتحادي يطالبون بإجراء إنتخابات مجلس المحافظة في كركوكمؤسسة انتخابات الحزب الديمقراطي الكوردستاني تبدي ملاحظاتها بشأن تعديل قانون الإنتخابات الاتحادي


ربع ( العراقيين ) يعيشون في مناطق سكنية عشوائية .!.  
عدد القراءات: 100        المؤلف: خالد القره غولي        تاريخ النشر: الخميس 12-01-2017  
د . خالد القره غولي 
ربع العراقيين يعيشون الآن في مناطق سكنية عشوائية و جميع المحافظات اليوم تعاني من مشكلة (العشوائيات) التي تتفاقم خطورتها يوما بعد يوم ، الساكنون في هذه العشوائيات جميعهم من العراقيين الفقراء وتحديدا من محدودي الدخل .. فمنهم الموظف والمعلم والشرطي والعسكري والكاسب والعاطل والمتقاعد .. وبيوتها مبنية بتواضع كي تسكنها عائلة ما من فقراء العراقيين ، عموما لم تحرك مجالس المحافظات ساكنا لإحصاء وتقييم هذه المناطق على الأقل ومن ثم يتم اتخاذ القرار المناسب بشأنها بل يتم فقط تهديدهم وطردهم من بيوتهم ووصل الأمر في أحد مناطق بغداد الى هدم هذه البيوت على رؤوس ساكنيها !
الموضوع معقد لكن حله ليس بالمستحيل ، فالحكومة المركزية وضعت صلاحيات هذا الأمر بيد المجالس المحلية التي كان من الأفضل لها بدلا من استخدام لغة التهديد أن تجد بدائل لمن سكن في هذه المناطق ورفع الأمر ومقترحاته لجهات أعلى كي يتم النظر في ايجابياته وسلبياته وتأثيراته على التخطيط الحضري وتحديث خرائط الإسكان لكل مركز محافظة أو قضاء أو ناحية بعد أن بدأت مخاطره تظهر واضحة للعيان في كل يوم إثر قيام مكاتب ومافيات ومجموعات منظمة تشرف عليها وتدعمها تكتلات سياسية وحزبية بالسيطرة على هذه العشوائيات وتوزيعها لكسب الأصوات الانتخابية أو بيعها للاستفادة من وارداتها المالية.. ومن طريف ما يذكر أن البيوت الموزعة والمبنية بتواضع في بعض العشوائيات نظمت بشكل مدروس وجيد بصورة أفضل من مناطق داخل المدن العراقية .. تجاوزات وعشوائيات ستكون عما قريب جدا هي الحل المنتظر لكثير من أزمات السكن في البلاد إذا ما تم التعامل معها بمنطق علمي وطني مدروس.

تم تصميم الموقع من قبل شركة الوصول لتكنلوجيا المعلومات