تقرير .. في اول زيارة بعد تفجيري الكنيستين بابا الفاتيكان من مصر: لا للعنف والثأر والكراهية باسم الدين أو باسم اللهواشنطن: العلاقات الروسية الأمريكية في دوامة تحتم علينا الخروج منهارئيس وزراء اليابان يتعهد بالعمل مع بريطانيا لمواجهة التحديات الإقليميةرئيس وزراء المجر: الانتهاء من جدار ثان بهدف إبعاد المهاجرينروسيا تعلّق على قرار ضم (الجبل الأسود) إلى الناتوبنغلاديش .. عملية انتحاريةالصين .. اعتذار رسميالمانيا .. حظر البرقعامريكا .. دعوة مشاركةترامب يتجاهل اقتراح رئيسة تايوان إجراء اتصال هاتفي آخرأردوغان يقاضي مقدّم برامج ألماني سخر منهانتهاء أزمة انتخابات الأندية باتفاق رسميوديتان بين لبنان والعراق في كرة الصالاتاتحاد الطائرة يستدعي 17 لاعباً لتمثيل المنتخب الوطنيلا أجنبي ولا هم يحزنونعصام حمد :استحقينا الفوزعادل ناصر: الأخطاء الفردية قتلت أفضليتنافي دورينا الزوراء يصالح جماهيره من بوابة نفط الجنوب .. والصقور تتفوق على نفط الوسطمستورد ما باليد حيلة .. العراق يفقد رصيده الزراعيمربو الدواجن يشكون غياب الدور الحكومي لتوفير اللقاحات


مكاشفات في مهرجان بيجاية الدولي في الجزائر  
عدد القراءات: 15688        المؤلف: بغداد - التآخي        تاريخ النشر: الاثنين 31-10-2016  
بغداد - التآخي
قال الفنان عزيز خيون عن شخصيته في مسرحية مكاشفات التي ستشارك في مهرجان بيجانة الدولي في الجزائر:-
هي محاولة جديدة لي في دربي المسرحي الصعب ، ولكن هذه المرة ممثلاً ، ألعبُ شخصية ( الحجاج بن يوسف الثقفي ) ، والي العرآق ايام الدولة الأموية ، في العرض المسرحي المعنون ( مكاشفات ) ،إعداد الفنان العراقي الكبير الراحل ، الأستاذ قاسم محمد . بعد أن لعب زميلي الفنان القدير د.ميمون الخالدي  الشخصية `ذاتها وفي التجربة ذآتها ، وبتوقيع المخرج غانم حميد ... ، شاركته الفنانة القديرة د. شذى? سالم ، والفنان المثابر فاضل عباس ، وتم عرض العمل في بغداد والإردن والكويت ... ما يقلقني في هذه التجربة فقط الفترة الزمنية التي مُنحت لي للتدريب على هذه الشخصية الإشكالية ، وأنني دخلتُ على? عمل مُكتمل ، لذلك عجلّتُ في استدعاء الحجاج إلى? بيتي ، وصار يشاركني مكتبتي ومشغلي وطعامي وقهوتي ، أضحى? رفيقي أينما تحركتُ وحللت ، باختصار صار شغلي وشاغلي ... لكن الذي خفّض معدّل قلقي ، هي الروح التعاونية الجميلة ، والمناخ الرآقي الذي توفّر بجهود رفقتي الطيبة في هذه التجربة المسرحية ، وأعني بهم ، د.شذي سالم ، والفنان فاضل عباس ، ومدير الخشبة الهاديء جداً ، والحريص جداً إحسان هاني ، وزياد الهلالي ، الذين لم يتخلّفوا عن حضور التدريبات اليومية والقصيرة ، برغم الظروف الصعبة التي نعيشها في العزيزة بغدآد .... ، ولآ أنسى? جهود المخرج القدير غانم حميد ، ومحاولته في تجديد ثوب العرض ، لأن دخول ممثل جديد ، كما في حالتي ، يعني محاولة ووثبة أُخرى? بإتجاه تحريك ثوابت العرض السابق ، جهة ما يمنحه الحرية في أن يتنفس أُوكسجيناً جديداً ، لذلك لا أملك إلا أن أشكرهم على? كل ما بذلوه لكي أكون في وضعٍ يمنحني الطمانينة ، بما يساعدني أن أتناغم معهم على? مستوى? الأدآء ، طموحاً في تقديم تجربة مسرحية عرآقية. تنتمي لما نطمح ونفكر ونتحرك ، خدمة لترآث ومكاسنة المسرح في العرآق ...

تم تصميم الموقع من قبل شركة الوصول لتكنلوجيا المعلومات