منطقة في ناحية عون منكوبة لاكثر من 30 سنةرئيس اقليم كوردستان يجتمع بوفد الائتلاف السوري في ميونخالحديثي: العبادي حصل على دعم دولي في ميونخ لثلاثة ملفاترئيس اقليم كوردستان يجتمع مع رئيس وزراء تركيا على هامش مؤتمر ميونخرئيس اقليم كوردستان يلتقي المبعوث الرئاسي الامريكي الخاص في التحالف الدولي ضد داعش الارهابي ويبحثان الوضع في الاقليم والعراق الاتحاديتقرير .. محذراً من نجاحات القوى المتطرفة في الانتخابات رئيس وزراء السويد الأسبق: السياسيون يحشدون الناس بالحنين الرجعي إلى الماضيطهران: حكم المحكمة الكندية بشأن ضحايا الإرهاب مرفوضلاريجاني: إيران تسعى إلى حلف استراتيجي مع روسياسيئول تحدد الجهة التي وقفت خلف مقتل شقيق رئيس كوريا الشماليةرينزي يتخلى عن زعامة الحزب الديمقراطي الحاكمالكونغو .. مقتل مدنيينبنغلاديش .. مغادرة بسبب الاضطهادبيلاروس .. ضريبة التطفلباريس .. تسلل لصوصترامب: سنقيم مناطق آمنة في سوريا بتمويل من الخليجبنس وبوروشينكو يعربان عن قلقهما من تدهو الوضع في دونباسالنسق والسياق: قراءة في العقل السوسيو - ثقافي الكوردي المعاصر مقاربة في الجغرافياحق الشعب من العملية السياسيةوسائل الانتصار على الفسادبـــارزاني الرئيـــس الـــذي لـــن يتكـــرر


الديوانية الأولى في المهرجان الحسيني  
عدد القراءات: 4576        المؤلف: قحطان جاسم جواد        تاريخ النشر: الاثنين 31-10-2016  
قحطان جاسم جواد
حصدت مدينة الديوانية الجائزة الاولى في مهرجان المسرح الحسيني الثاني عن مسرحية (حدث غدا) للكاتب والمخرج سعد هدابي.
وكانت فعاليات مهرجان المسرح الحسيني الثاني، أقيمت بالتعاون بين محافظة بغداد ودائرة السينما والمسرح على خشبة المسرح الوطني.
تضمن المهرجان العديد من الفعاليات منها تقديم عدد من العروض المسرحية   والأفلام القصيرة بالإضافة إلى معرض تشكيلي لمركز التراث لفنون الخط العربي والفنون التشكيلية، وفعاليات أخرى متنوعة.
وقال مدير إعلام المهرجان حسن عبد الحميد: إن واقعة الطف متعددة الجوانب والأبعاد وفيها المتن الحقيقي لصناعة التأريخ والفكر الإنساني وهو ما أثار في ضمير الإنسانية رغبة البحث عن ولادة بطل كوني يكون حقاً نبراساً  للأحرار ضد قوى الشر والطغيان.
وأضاف: على هذا الاساس ارتأينا إقامة مهرجان المسرح الحسيني الاول. وقد كانت الجائــــــــزة الاولى للنص المسرحي في المهرجان من نصيب مدينة الديوانية عن مسرحية (حدث غدا)، اذ تناولت المسرحية الامتداد المعاصر للقضية الحسينية وفق أحداث متشابكة لتنقل صورة معبرة عن مدى نبل وإنسانية أهداف القضية الحسينية. وتحدث المخرج والمؤلف سعد هدابي حول هذه المسرحية، قائلاً: انها تجسيد افتراضي لشخصيات من ازمان واماكن مختلفة وضعت داخل متحف للشمع وهي تماثيل تشير الى عناوين متعددة تجسدها تلك الشخصيات ومنها غاندي وجيفارا، وهتلر وموسوليني والحجاج والجواهري ورأس الحسين (ع)، في ايقونة عبارة عن وهج اخضر.. اضافة الى شاشة عرض، وهناك مصور يقوم بتصوير التماثيل، لتكون الاحداث على هذا الاساس اسقاطات عابرة للزمكانية في اشارة الى الصراع الحاصل عبر التاريخ بين قوى الحق والباطل. يذكر ان الكاتب هدابي سبق له الفوز بجوائز عدة في المسرح والتلفزيون.

تم تصميم الموقع من قبل شركة الوصول لتكنلوجيا المعلومات