تنديدًا بالفساد الحكومي .. تجدّد المظاهرات في البصرة والمثنى والقادسيةلجنة الخدمات تقرر تضييف أمينة بغداد وعدد من الوزراء الخدميينبرلماني يقترح تأجيل الانتخابات لحين استقرار وإعمار مناطق احتلها داعش الارهابيلجنة الامن والدفاع النيابية: الحكومة الاتحادية مترددة في فرض القانونطعمة: مشروع انتخابات المحافظات لا يوفر فرصاً متكافئة للتنافس ولا يضمن الحفاظ على اصوات الناخبينالعبادي وقائد عسكري أمريكي يبحثان سير معركة أيمن الموصلمستشار مجلس امن اقليم كوردستان يحذر من عودة الموصل إلى المربع الأولرئيس اقليم كوردستان: استقلال الاقليم شأن داخلي مع بغداد وحدود العراق الاتحادي وسوريا باتت ماضياتقرير .. نصاعة التجربة السياسية التونسية شباب يقاومون الإرهاب بالثقافة والفن وتنشيط المدنموسكو تدعو الناتو لإعادة النظر في سياسته حيال روسيانائب أوكرانية في دونيتسك "الشعبية" لزيارة عسكريين أسرىالكشف عن السم الزعاف الذي قتل أخ الزعيم الكوري الشمالياوزبكستان .. انفجار في معمل للأسمدة النيتروجينيةالنيجر .. مقتل 15 جندياً حكومياًسوريا .. تفجير مفخخةالمانيا .. جواز سفر ضد التزويرترامب يتهم "FBI" بالعجز عن وقف تسريب أسرار الأمن القوميحملة تدعو لانتخاب أوباما رئيسا لفرنساتصورات لآفاق الطاقة خلال العقدين المقبلينالمسارات الصادقة والانانية السياسية


افتتاح متحف خاص بمخلفات المعارك ضد داعش الارهابي في دهوك  
عدد القراءات: 301        المؤلف: دهوك - التآخي        تاريخ النشر: الاثنين 03-10-2016  




دهوك - التآخي
فتح قسم الهندسة في قوات البيشمركة بمحافظة دهوك، متحفاً يضم حوالي 500 قطعة من بقايا المعارك التي جرت ضد تنظيم داعش الارهابي، وأكد مسؤول المتحف أن "الهدف من افتتاح هذا المتحف، هو اظهار شجاعة البيشمركة للعالم، وللأجيال المقبلة.
وقال القيادي في قسم الهندسة، الرائد مهدي حسين، "منذ الهجمات الأولى لقوات البيشمركة على تنظيم داعش الارهابي، احتفظنا بعدد من بقايا المعارك، لعرضها على قوات البيشمركة والتعرف على انواع المتفجرات، وطرق التصنيع، لكن مع مرور الوقت كثرت قطع بقايا المعارك.
وأضاف، أن "هناك عدة فرق من الدول المشاركة في التحالف الدولي، تزور المتحف، وهناك فريق فرنسي متخصص بالمتاحف العسكرية يزور المتحف بشكل اسبوعي ويقدم لنا المعلومات المطلوبة لتنظيم المتحف، وفتحنا حالياً قاعة خاصة باشراف الفريق الفرنسي لعرض بقايا المعارك مع الاشارة إلى معلومات واسماء القطع.
وأشار القيادي في قسم الهندسة، الرائد مهدي حسين، إلى أن "المتحف منظم بطريقة شبيهة بالمتاحف العالمية، ليتمكن الزائرون من التعرف على شجاعة قوات البيشمركة بكل سهولة".
وقال أحد منظمي المتحف، ادريس محمد، أن "غالبية قطع المتحف تتكون من المتفجرات، لان تنظيم داعش الارهابي حوّل جميع الاغراض إلى متفجرات، ويحتوي المتحف على قسم خاص للأطفال، والملابس، ومذكرات، ورسائل، وهواتف محمولة، وعدة قطع أخرى"، مشيراً إلى وجود، عدة وثائق سرية خاصة بداعش الارهابي، لا يمكنهم عرضها حالياً.
ودعا ادريس محمد، "المواطنين، وقوات البيشمركة، عند عثورهم على أية قطع متعلقة بداعش الارهابي، أن يجلبوها إلى المتحف، ويتوقع أن يترك داعش الارهابي قطعاً كثيرة في معركة الموصل.

تم تصميم الموقع من قبل شركة الوصول لتكنلوجيا المعلومات