مظاهرة للملاكات التمريضية في واسط للحد من الاعتداءات المتكررة التي تطولهممنظمة الأمم المتحدة للطفولة: ستة ملايين طفل يتيم في العراق الاتحاديالاقتصاديـــة النيابيـــة تكشـــف عــن هـــدر نحو 600 مليار دينار بمشاريع صناعية فاشلةالربيعي: وضع 100 يوم كسقف زمني للبدء بانماء بغدادالقانونية النيابية: عمل المجالس المحلية ما يزال نافذاً وقانون الانتخابات سيُشرع قريبااجتماع مرتقب بين اللجان البرلمانية ومنظمات المجتمع المدني لحسم قانون حرية التعبيرنيجيرفان بارزاني: تخطينا العديد من المراحل في السنوات الـ15 الماضية وأعتقد أننا في هذه المرحلة نتجه إلى نهاية الأزماترئيس إقليم كوردستان: ان الإعتداء الارهابي من شأنه أن يكون دافعاً على الإصرار والعمل المشترك للتصدي لهتقرير .. تزايد المطالب بإقالته بسبب الفساد .. رئيس البرازيل يسعى لوقف التحقيق في الاتهامات له بغسيل الاموالرئيسة كوريا الجنوبية السابقة تقف أمام المحكمة وهي مقيدة اليدينالملكة إليزابيث: الأمة البريطانية بأكملها مذهولة من تفجير مانشسترأول اتصال هاتفي بين السيسي وماكرونوفد برلماني ألماني يلغي زيارة مقررة لتركياافغانستان .. مقتل جنودالهند .. غرق 22 شخصاًاليابان .. موجه حربريطانيا .. كشف الانتحاريترامب يخفض ميزانية التمويل العالمي للصحة والسلامروسيا تعزي بريطانيا بهجوم "مانشستر أرينا"نينوى ترسم مستقبل العراق


افتتاح متحف خاص بمخلفات المعارك ضد داعش الارهابي في دهوك  
عدد القراءات: 449        المؤلف: دهوك - التآخي        تاريخ النشر: الاثنين 03-10-2016  




دهوك - التآخي
فتح قسم الهندسة في قوات البيشمركة بمحافظة دهوك، متحفاً يضم حوالي 500 قطعة من بقايا المعارك التي جرت ضد تنظيم داعش الارهابي، وأكد مسؤول المتحف أن "الهدف من افتتاح هذا المتحف، هو اظهار شجاعة البيشمركة للعالم، وللأجيال المقبلة.
وقال القيادي في قسم الهندسة، الرائد مهدي حسين، "منذ الهجمات الأولى لقوات البيشمركة على تنظيم داعش الارهابي، احتفظنا بعدد من بقايا المعارك، لعرضها على قوات البيشمركة والتعرف على انواع المتفجرات، وطرق التصنيع، لكن مع مرور الوقت كثرت قطع بقايا المعارك.
وأضاف، أن "هناك عدة فرق من الدول المشاركة في التحالف الدولي، تزور المتحف، وهناك فريق فرنسي متخصص بالمتاحف العسكرية يزور المتحف بشكل اسبوعي ويقدم لنا المعلومات المطلوبة لتنظيم المتحف، وفتحنا حالياً قاعة خاصة باشراف الفريق الفرنسي لعرض بقايا المعارك مع الاشارة إلى معلومات واسماء القطع.
وأشار القيادي في قسم الهندسة، الرائد مهدي حسين، إلى أن "المتحف منظم بطريقة شبيهة بالمتاحف العالمية، ليتمكن الزائرون من التعرف على شجاعة قوات البيشمركة بكل سهولة".
وقال أحد منظمي المتحف، ادريس محمد، أن "غالبية قطع المتحف تتكون من المتفجرات، لان تنظيم داعش الارهابي حوّل جميع الاغراض إلى متفجرات، ويحتوي المتحف على قسم خاص للأطفال، والملابس، ومذكرات، ورسائل، وهواتف محمولة، وعدة قطع أخرى"، مشيراً إلى وجود، عدة وثائق سرية خاصة بداعش الارهابي، لا يمكنهم عرضها حالياً.
ودعا ادريس محمد، "المواطنين، وقوات البيشمركة، عند عثورهم على أية قطع متعلقة بداعش الارهابي، أن يجلبوها إلى المتحف، ويتوقع أن يترك داعش الارهابي قطعاً كثيرة في معركة الموصل.

تم تصميم الموقع من قبل شركة الوصول لتكنلوجيا المعلومات