محافظ الديوانية يحمل الحكومة الاتحادية مسؤولية تردي الخدمات في المحافظةالبصرة تهدد بقطع واردات الموازنة اذ لم تصلها الاستحقاقات الماليةالمالية النيابية: صندوق النقد الدولي يشترط على الحكومة الاتحادية تخفيض رواتب الموظفينمظاهرات كوردية امام السفارة الاتحادية في بروكسلالخارجية الامريكية: نراقب الوضع عن كثب وقلقون من اعمال العنف في كركوكالأمم المتحدة: التحركات العسكرية في كركوك أدت إلى نزوح الآلاف من المدينةالقنصل الروسي في أربيل: ليست لدى موسكو أي خطة لإغلاق قنصليتها بإقليم كوردستانالحزب الديمقراطي الكوردستاني السوري يدين الهجمة العدوانية الظالمة على كركوك وشعب كوردستانكوسرت رسول يصدر بياناً شديد اللهجة بشأن أحداث كركوكالرئيس بارزاني: سيصل شعب اقليم كوردستان الى مبتغاه وارادته ومطالبه المباركة بهمة وشجاعة عاجلا ام آجلامادور الطبقة الواعية في مايحصل في العراق ؟ما هو ثمن قتل الشعب الكوردستاني هذه المرة؟العـبرة بالخواتـيمالعراق - بين تجربتين؟حزب الحق والحريات: النظام العراقي الطائفي سيغرق في الدماء التي أراقهاايران تستولي على كبرى آبار نفط كوردستان والمنطقةوفاة رئيس كتلة الحركة الاسلامية في برلمان اقليم كوردستانالحشد الشعبي ينهب ممتلكات الكورد ويحرق سوقاً في طوزخورماتوالكورد في طوزخورماتو يناشدون لتقديم مساعدات عاجلة لهممحلل أميركي: إيران المستفيد مما يحدث في كركوك


مراقبون وأكاديميون فرنسيون يطالبون حكومة بلادهم بدعم إقليم كوردستان  
عدد القراءات: 266        المؤلف: التآخي - وكالات        تاريخ النشر: الخميس 12-10-2017  
التآخي - وكالات
وصف المدير السابق للمعهد الفرنسي في أربيل، استفتاء الاستقلال الذي جرى بالخامس والعشرين من شهر أيلول الماضي في إقليم كوردستان بأنه (عملية ديمقراطية)، مطالباً حكومة بلاده بدعم الكورد.
جاء ذلك في مؤتمر بشأن استفتاء إقليم كوردستان ومرحلة ما بعد الاستفتاء في فرنسا، وشارك في المؤتمر عدد من الفرنسيين الذين راقبوا سير عملية الاستفتاء ومنهم المفكر الفرنسي، بيرنارد هينري ليفي، ووزير خارجية فرنسا السابق، بيرنارد كوشنر، والقنصل الفرنسي السابق في أربيل، فريدريك تيسو، والمدير السابق للمعهد الفرنسي في أربيل، إيميلي بونزي، ورئيس المعهد الكوردي في باريس، كندال نزان، والمصور الفوتوغرافي الفرنسي الشهير، رضا ديقتي، وممثل حكومة إقليم كوردستان في فرنسا، علي دولمري.
وقال بونزي: إن عملية استفتاء كوردستان جرت بطريقة ديمقراطية، مناشداً الحكومة الفرنسية بدعم إقليم كوردستان لترسيخ المصالحة.
وأضاف: ان المواطنين شاركوا في العملية بشكل حر وصوت 92% منهم لصالح الاستقلال، والسؤال الموجه للمجتمع الدولي الآن هو لماذا نقف أمام قرار اتخذه شعبٌ لنفسه؟ أنا كمواطن فرنسي أعلن دعمي للاستفتاء وآمل أن تستمر الحكومة الفرنسية في الحوار مع إقليم كوردستان لخلق وضع مستقر في المنطقة، وان تدعم إقليم كوردستان لترسيخ المصالحة.
بشأن الضغوط التي تمارسها دول الجوار خاصة إيران وتركيا، قال رئيس المعهد الكوردي في باريس، د. كندال نزان: إذا حاولت إيران السيطرة على الحدود فهذا يعني اللعب بالنار.

تم تصميم الموقع من قبل شركة الوصول لتكنلوجيا المعلومات